السبت 20 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
أحمد ابو القاسم

بفتتحها الرئيس السيسي قريبا ..اهم المعلومات عن اكبر مصفاة لتكرير البترول بالشرق الأوسط

باور بريس

مصفاة ميدور تعزز قدرات مصر علي زيادة إنتاج المواد البترولية وتوفير العملة الأجنبية

 

تعمل وزارة البترول والثروة المعدنية على تنفيذ مشروعات تكرير جديدة باستثمارات تبلغ حوالي 7.5 مليار دولار، أبرزها مشروع توسعات مصفاة تكرير ميدور بالأسكندرية والذي تم الانتهاء من مرحلتيه الأولى والثانية وبدء تشغيلهما تجريبيا، ومجمع إنتاج السولار بشركة أنوبك بأسيوط، توسعات شركة السويس لتصنيع البترول متمثلة بمجمع التفحيم وإنتاج السولار، مشروع تقطير المتكثفات بشركة النصر للبترول بالسويس، ومشروع التقطير الجوي بمصفاة أسيوط لتكرير البترول.
 

ونجحت الوزارة في تشغيل 8 مشروعات جديدة في مجال تكرير وتصنيع البترول وتوسعات مصافي التكرير بتكلفة استثمارية إجمالية تزيد على 5 مليارات دولار، ضمن الاستراتيجية التي تم إطلاقها عام 2016 لتطوير أداء صناعة تكرير البترول وزيادة الطاقات الإنتاجية من المنتجات البترولية والبتروكيماوية لتأمين هذه المنتجات الحيوية محليا وتقليل الاستيراد.
 

وتعتبر مصفاة تكرير ميدور من أهم وأكبر المصافي في الشرق الأوسط  والتي تعزّز من قدرات الدولة على زيادة إنتاج المشتقات النفطية، والاستغناء التدريجي عن استيراد الوقود الذي يلتهم جزءا من احتياطيات النقد الأجنبي.

وتعد مصفاة ميدور والتي تقع في  محافظة الإسكندرية هي الأكبر في مصر أيضا إذ تشهد حاليًا مجموعة من التوسعات باستثمارات كبيرة، حتى تدخل حيز التشغيل الكامل خلال العام الحالي 
 

160 ألف برميل يوميًا حجم الطاقة الإنتاجية للمصفاه بعد التشغيل الكامل
 

 

2.7 مليار دولار التكلفة  الاستثمارية للتوسعات الجديدة
 


3 ملايين طن سنويا حجم الإنتاج من المواد البترولية وفي مقدمتها السولار والبنزين عالي الأوكتين ووقود النفاثات والبوتاجاز والكبريت.
 


شارك في تنفيذه كل من بتروجت وإنبي، بالتعاون مع المقاول العام شركة "تكنيب" العالمية